التأسيس

أنشئ معهد الإدارة العامة بموجب المرسوم الملكي رقم (93) وتاريخ 24/10/1380هـ الموافق 10/4/1961م، كهيئة حكومية مستقلة ذات شخصية اعتبارية،  تهدف إلى الإسهام في تحقيق التنمية الإدارية ومواجهة التحديات الإدارية القائمة والمستقبلية، بما يخدم قضايا التنمية الشاملة في المملكة. وأكد نظام المعهد الأخير الصادر بالأمر الملكي الكريم رقم ( م / 49 ) وتاريخ 2 / 8 / 1426هـ أن معهد الإدارة العامة هو جهة التدريب والتطوير، والاستشارات المركزية في المجالات الإدارية للأجهزة الحكومية في المملكة العربية السعودية.

أهداف المعهد

يسعى المعهد إلى تحقيق الهدف الرئيس من إنشائه والمنصوص عليه في نظامه، بما يخدم قضايا التنمية الشاملة في المملكة، وذلك من خلال تحقيق الأهداف التفصيلية التالية:

§        رفع كفاية موظفي الدولة وإعدادهم علمياً وعملياً ؛ لتحمل مسؤولياتهم وممارسة صلاحياتهم على نحو يكفل النهوض بمستوى الإدارة ويدعـم قواعد التنمية الإدارية.

§        دعم جهود الإصلاح والتطوير الإداري.

§        تقديم المشورة في المجالات الإدارية التي تعرضها عليه الوزارات والأجهزة الحكومية الأخرى.

§        إثراء الفكر الإداري عن طريق التأليف وإجراء البحوث والدراسات الإدارية وترجمة الأعمال العلمية المتميزة ذات الصلة بالتنمية الإدارية. 

§        أما المادة الرابعة من نظام المعهد فقد خولته اتخاذ الوسائل المناسبة لتحقيق أهدافه، ومنها:

§        وضع برامج تدريبية للمستويات الوظيفية المختلفة في القطاع الحكومي وتنفيذها.

§        وضع برامج إعدادية في المجالات الإدارية، وفقاً لاحتياجات سوق العمل.

§        عقد الحلقات التطبيقية واللقاءات العلمية للمستويات الإدارية العليا.

§        عقد المؤتمرات والندوات المتعلقة بقضايا التنمية الإدارية.

§        تقديم الخدمات الاستشارية لأجهزة الدولة والمساعدة على تطبيقها.

§        تشجيع التأليف، وإعداد البحوث والدراسات الإدارية ذات الصلة بالتنمية الإدارية ونشرها.

§        نقل النتاج الفكري العالمي المتميز في المجالات ذات الصلة بنشاطات المعهد إلى اللغة العربية.

§        تبويب الوثائق الإدارية الحكومية وتصنيفها وتيسير سبل الاستفادة منها.

§        الاشتراك في عضوية المعاهد والمؤسسات والهيئات الإقليمية والعربية والدولية ذات الاهتمام بالتنمية الإدارية.

§        المشاركة في المؤتمرات والندوات واللقاءات المتعلقة بالتنمية الإدارية داخل المملكة وخارجها.

§        ابتعاث أعضاء هيئة التدريب وإيفادهم للدراسة والتدريب في المجالات ذات العلاقة بنشاطات المعهد.

 

رسالة المعهد

في ظل النهضة الشاملة التي تعيشها المملكة، وفي إطار مفهوم الجودة الذي يأخذ به معهد الإدارة العامة، تمثلت رسالة المعهد في التالي:

( إن المعهد يعمل على تحقيق التنمية الإدارية في المملكة من خلال تقديم خدمات متميزة وذات جودة عالية بأقل تكلفة للقطاعين الحكومي والأهلي، ترقى إلى مستوى توقعات المستفيدين منها، وتحقق رضاهم ).

 

الرؤية المستقبلية للمعهد :

منذ إنشاء معهد الإدارة العامة في عام 1380هـ ظلت حركته مواكبة لمستجدات علم الإدارة من جهة، ومن جهة أخرى لم يتوقف عن التفاعل المتواصل مع ما تفرزه متغيرات الواقع الإداري في المملكة وما يطرحه التطور في مختلف المجالات الاجتماعية والاقتصادية، وما سيتبع ذلك من ضرورة التحديث المستمر للأساليب والمفاهيم الإدارية المتبعة داخل الأجهزة التنفيذية من جهة أخرى. وقد ظل عطاء المعهد في مجالات نشاطاته الرئيسة يتسم بالتميز والريادة والتجدد، سواء على الصعيد المحلي أو على الصعيد الإقليمي والعالمي. ومن الطبيعي أن يتطلع المعهد إلى أن يحافظ على تميزه وريادته، وذلك من خلال إخضاع نشاطاته لعملية تقييم مستمر يستمد أدواته من المفاهيم الإدارية المتطورة، منطلقًا من نتائج هذا التقييم إلى آفاق التطوير بما يتناسب مع متطلبات الحفاظ على المنجزات والمكتسبات التي حققتها خطط التنمية الخمسية في المملكة.

ويمكن أن نوجز رؤية المعهد المستقبلية في التالي:

( إن المعهد يطمح إلى أن يكون متميزًا ورائدًا وقائدًا في تقديم خدمات ذات جودة عالية في مجالات التنمية الإدارية، تكون نموذجًا يحتذى على المستوى المحلي والإقليمي والدولي ).

 

مجلس الإدارة

يُعد مجلس إدارة معهد الإدارة العامة هو السلطة العليا المشرفة على شؤون المعهد وتصريف أموره. ويتولى مجلس الإدارة وضع السياسة العامة للمعهد ومتابعة تنفيذها، وإصدار اللوائح والقرارات التنفيذية الخاصة بنظام سير العمل في المعهد من النواحي الفنية والإدارية والمالية، وإقرار خطط المعهد، بالإضافة إلى العديد من المهام التي أوضحتها المادة السابعة من نظام المعهد.

ويتكون مجلس إدارة المعهد على النحو التالي  :

            وزير الخدمة المدنية                                                          رئيساً

            مدير عام معهد الإدارة العامة                                                عضواً ونائباً للرئيس

            ممثل عن وزارة التعليم العالي                                               عضواً

            ممثل عن المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني                        عضواً

            ممثل عن وزارة الخدمة المدنية                                             عضواً

            ممثل عن وزارة الاقتصاد والتخطيط                                         عضواً

            ممثل عن وزارة المالية                                                      عضواً

القوى العاملة

يعمل معهد الإدارة العامة بفروعه المختلفة على زيادة طاقته البشرية سنوياً وفقًا لخطط مدروسة تلبي احتياجاته البشرية من الموظفين وأعضاء هيئة التدريب.

ويخضع أعضاء هيئة التدريب من حملة الدكتوراه في المعهد للائحة المنظمة لشؤون منسوبي الجامعات السعوديين من أعضاء هيئة التدريس ومن في حكمهم. فيما يخضع أعضاء هيئة التدريب الذين لا يحملون درجة الدكتوراه للائحة الوظائف التعليمية،  أما بقية موظفي المعهد فيخضعون لنظام الخدمة المدنية ولوائحه ، ولائحة المعينين على بند الأجور.

ويحرص المعهد على دعم سلك أعضاء هيئة التدريب فيه من خلال استقطاب خريجي الجامعات المتميزين من أصحاب التخصصات التي تتوافق ونشاطات المعهد كالإدارة العامة والعلوم الأخرى المرتبطة بها، ويتيح المعهد لهم فرص الابتعاث لإكمال دراساتهم العليا في الخارج للحصول على درجتي الماجستير والدكتوراه، ثم العودة إلى أرض الوطن للإسهام في دعم مسيرة المعهد والمشاركة في تنفيذ برامجه ونشاطاته في مجالات التدريب والبحوث والاستشارات والتوثيق الإداري.

الفروع :

حـرصًا من المعهد على توسيع دائرة نشاطـاته وخـدماته لتصل إلى معظـم أرجاء المملكة، واستجابة للتوسع الكبير الذي شهدته الأجهزة الحكومية ولمقابلة متطلبات التنمية الإدارية؛ تم افتتاح فرع المعهد بالمنطقة الشرقية بمدينة الدمام، الذي أنشئ عام 1393هـ، وفرع المعهد بمنطقة مكة المكرمة بمدينة جدة، الذي تم إنشاؤه عام 1394هـ.

 كما حرص المعهد على أن تشمل نشاطاته المرأة العاملة في القطاعين الحكومي والأهلي فأنشأ الفرع النسوي بالرياض عام 1403هـ وذلك بهدف تفعيل دور المرأة في التنمية الشاملة التي تشهدها البلاد.

نشاطات المعهد

سعياً من المعهد في تحقيق أهدافه التي تضمنها قرار إنشائه ونص عليها نظامه، ارتكزت  نشاطاته على أربعة محاور رئيسة هي:

التدريب، والبحوث، والاستشارات، والتوثيق الإداري.

 

أولاً : التدريب :

لما كان رفع كفاءة موظفي الدولة وإعدادهم علمياً وعملياً؛ لتحمل مسؤولياتهم وممارسة صلاحياتهم على نحو يكفل النهوض بمستوى الإدارة ويدعـم قواعد التنمية الإدارية، هو أحد أهم الأهداف الرئيسة للمعهد التي نص عليها نظامه، كان التدريب هو النشاط الأكبر والأوسع للمعهد، وساعد في ذلك اهتمام الأجهزة الحكومية وإقبالها على الاستفادة من هذا النشاط لتلبية احتياجاتها التدريبية.   

وينقسم التدريب في المعهد إلى نوعين رئيسين هما : التدريب أثناء الخدمة، والتدريب الإعدادي (قبل الخدمة). أما التدريب أثناء الخدمة فهو موجه لموظفي الأجهزة الحكومية، بهدف تلبية احتياجاتهم التدريبية ورفع كفاءتهم الإنتاجية، عن طريق تزويدهم بالمعارف والمهارات والاتجاهات السلوكية الإيجابية، التي تؤدي إلى تطوير العمل الإداري والمساهمة في مسيرة التنمية الإدارية. وذلك من خلال برامج تدريبية تتميز بقصر مدتها الزمنية وتركيزها على مهارة واحدة وتتراوح مددها بين يومين إلى عشرة أيام .

فيما يهدف التدريب الإعدادي (قبل الخدمة) إلى تأهيل الخريجين الجدد من مراحل التعليم المختلفة (الثانوية والجامعية)، للقيام بأعباء وظيفية معينة في سلك الخدمات المدنية والقطاع الأهلي. ويقدم المعهد في هذا الصدد عددًا من البرامج الإعدادية التي تهدف إلى تأهيل وإعداد القوى العاملة الوطنية للعمل في مجالات ووظائف محددة ومطلوبة في سوق العمل، وتتفاوت مددها من سنتين إلى سنتين ونصف.

ولحاجة بعض الأجهزة الحكومية إلى نوعية خاصة من البرامج التدريبية والإعدادية التي قد لا تلبيها برامج المعهد التدريبية والإعدادية العامة، تقوم إدارة تنسيق البرامج الخاصة على دراسة الاحتياجات التدريبية الخاصة للجهات الحكومية، وتتولى التنسيق بين هذه الجهات وإدارات المعهد المختلفة حول إعداد وتنفيذ البرامج الخاصة بكل جهة.

كما يدعم نشاط التدريب عدَّة إدارات أخرى في المعهد منها الإدارة العامة لشئون المتدربين التي تتولى مهمة استقبال المتقدمين للبرامج الإعداديـة وإنهاء إجراءات قبولهم وتسجيلهم، وتلقي الترشيحات الخاصة بالبرامج التدريبية آلياً، وإنهاء إجراءات قبول المرشحين بالطريقة ذاتها. ويتولى قسم الإسكان مسؤولية توفير السكن للراغبين والمستحقين له من دارسي البرامج الإعدادية أو البرامج التدريبية.

 ولا تنقطع علاقة معهد الإدارة العامة بخريجيه بانتهاء الدراسة واستلام وثائق التخرج، بل يحرص المعهد على تقديم المساعدة لخريجي برامجه الإعدادية في الحصول على الوظيفة المناسبة من خلال التنسيق مع شركات ومؤسسات القطاع الأهلي.

كما يقوم مركز تقنيات التدريب بجهود مهمة في إنجاح العملية التدريبية في المعهد، من خلال توفيره لجميع المستلزمات التقنية الحديثة التي تتطلبها، كالأفلام التدريبية وبرامج العرض الإلكترونية المتقدمة ووسائل التدريب الأخرى التي تسهل عملية نقل المعلومة إلى المتدرب بوسائل إيضاح مساعدة. ويتولى المركز أيضاً الإشراف على تجهيز جميع القاعات التدريبية ومعامل الحاسب الآلي واللغة الإنجليزية.

تدريب القيادات الإدارية العليا :

وللقيادات  الإدارية العليا نصيبها من التدريب، حيث يتضمن نشاط التدريب في المعهد، علاوة على البرامج الإعدادية والتدريبية، تنظيم حلقات تطبيقية وندوات ولقاءات علمية لتلبية الاحتياجات التدريبية للقيادات العليا في الأجهزة الحكومية والمؤسسات العامة، وتتولى الإدارة العامة للبرامج العليا بالمعهد هذا النشاط الهادف إلى تزويد القيادات الإدارية العليا بالجديد في مجال الإدارة، وإتاحة الفرصة لها لمناقشة المشكلات الإدارية التي تواجهها وإيجاد الحلول المناسبة لها. إلى جانب إتاحة الفرصة لهذه القيادات للوقوف على أهم الاتجاهات الحديثة في الإدارة وتبادل الآراء والخبرات والمقترحات حولها. وفي هذا الجانب التدريبي يعمل المعهد بالتنسيق مع عدد من المنظمات الدولية كصندوق النقد الدولي والبنك الدولي وغيرها على عقد عدد من الحلقات الدولية التطبيقية لكبار الموظفين في الأجهزة الحكومية والمؤسسات العامة يشارك فيها عدد من القيادات الإدارية في المملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ويقدمها خبراء دوليون في اختصاصات إدارية واقتصادية ومالية محددة، بالتعاون مع أعضاء هيئة التدريب في المعهد.

اللغة الإنجليزية في دعم التدريب :

يُعد تعليم اللغة الإنجليزية بمعهد الإدارة العامة خطوة أولى أساسية لمعظم دارسي البرامج الإعدادية في المعهد، أو المرشحين لبعثات أو دورات في الخارج من منسوبي الأجهزة الحكومية. ويضم مركز اللغة الإنجليزية معامل حديثة لتعليم اللغة تحتوي على برامج حديثة يجد المتعلم فيها الفائدة والمتعة تحت إشراف معلمين مؤهلين، وذلك في كل من المركز الرئيس للمعهد بالرياض وفرعيه بمنطقة مكة المكرمة والمنطقة الشرقية والفرع النسائي بالرياض.

التدريب عن بعد :

تبنى معهد الإدارة العامة نظام التدريب عن بعد عبر شبكـة التنمية  للمسافـــات البعيدة (   ( GDLNوذلك اتساقاً مع نهجه الدءوب في الأخذ بالأساليب الحديثة في مجال التدريب، حيث تم توقيع اتفاقية تعاون للتدريب عن بعد بين المعهد والبنك الدولي وجرى تركيب شبكة متكاملة في مقر المعهد الرئيس بالرياض وفرعيه في منطقة مكة المكرمة والمنطقة الشرقية، والفرع النسائي بالرياض، وربطها بشبكة البنك الدولي والشبكات العالمية الأخرى, وهو ما مكن المعهد من الحصول على الكثير من اللقاءات وورش العمل والبرامج التدريبية في مختلف دول العالم . وأصبح المعهد قادرًا على تنفيذ الحلقات التطبيقية الدولية بأسلوب حديث ومختلف من خلال نقل حي ومباشر لجلسات الحلقات عبر الأقمار الصناعية من مقر معهد البنك الدولي بواشنطن دي سي إلى مقر المعهد بالرياض؛ في بث تفاعلي يتيح لخبراء المعهد والمشاركين إمكانية المناقشة والحوار و إجراء المداخلات مع خبراء معهد البنك الدولي.

ويتيح برنامج ( التدريب عن بعد ) للمعهد إمكانية نقل خدماته التدريبية إلى المناطق المختلفة في المملكة التي لا يوجد بها مقار للمعهد، وبذلك يتمكن من تلبية احتياجات الأجهزة المستفيدة من خدماته بشكل أسرع وأفضل وأشمل.

 

ثانياً : الاستشارات :

يعد النشاط الاستشاري من نشاطات المعهد الرئيسة ووسائله المتطورة في  عملية الإصلاح والتطوير الإداري للأجهزة الحكومية، من خلال تقديم المشورة في مجال تنظيم الأجهزة الحكومية، والتي تعتمد على دراسة مستفيضة لواقع المنشأة والمشكلات التي تواجهها وتقديم الحلول المناسبة لها، وتتولى الإدارة العامة للاستشارات مهام هذا النشاط الحيوي، حيث تقوم بتشكيل فرق عمل من الاختصاصيين ذوي الكفاءة والخبرة لإعداد الاستشارات المطلوبة للأجهزة المختلفة.

وتشمل خدمات المعهد الاستشارية مختلف الجوانب الإدارية والتنظيمية للأجهزة الحكومية في المملكة، ويتضمن ذلك دراسة الإجراءات المتبعة في العديد من الأجهزة وتبسيطها وإدخال التقنية الحديثة في أعمالها للقضاء على الإجراءات الطويلة والمعقدة المعوقة لجودة الأداء.

ويهدف نشاط الاستشارات إلى الإسهام في إصلاح بنية الأجهزة الحكومية، وتطوير أساليب أدائها، وتحديث طرق عملها، بما يضمن رفع كفاءة أدائها، وخفض التكلفة المالية لهذا الأداء.

وقد تجاوز نشاط الاستشارات الإدارية حدود المملكة العربية السعودية فامتد إلى العديد من المنظمات والهيئات الإقليمية والعربية والدولية التي استعانت بالمعهد في التنظيم والتطوير الإداري.

 

ثالثاً : البحوث :

يمثل البحث العلمي نشاطا ًرئيساً آخر في المعهد، ويتولى المجلس العلمي بالمعهد مهام رسم الاستراتيجيات العامة لهذا النشاط، إلى جانب توليه مهام الإشراف على شئون البحث العلمي والشئون العلمية لأعضاء هيئة التدريب بالمعهد، ومن جهة أخرى تتولى لجنة البحوث بالمعهد مهام إعداد الخطط البحثية الخمسية والإشراف على الأعمال العلمية المقترحة وإقرار المناسب منها. كما يقوم المعهد بإصدار دورية (الإدارة العامة) وهي مجلة علمية محكمة تهتم بنشر الفكر الإداري والمشاركات العلمية المختلفة محلياً ودولياً من بحوث ودراسات ومقالات علمية.

وقد أنشأ المعهد مركزاً للبحوث يضم نخبة من الكوادر المؤهلة، بهدف دعم البحث العلمي بالمعهد، والإسهام في نشر الفكر الإداري من خلال منهج علمي متطور، حيث تقوم إدارة البحوث بالمركز بإجراء البحوث والدراسات، وتأليف الكتب، وإعداد الأدلة، وتقديم الدعم العلمي والفني للباحثين من داخل المعهد وخارجه، كما تعمل إدارة الترجمة بالمركز على ترجمة الأعمال العلمية المميزة وطباعتها بعد اعتمادها من قبل إدارة المعهد.

 

رابعا : التوثيق الإداري :

تحقيقاً لواحد من أهم أهدافه، أولى المعهد  نشاط المعلومات والتوثيق الإداري اهتماماً كبيراً منذ بدايات تأسيسه، بوصفه إحدى ركائز التنمية الإدارية في المملكة، ويقوم على تحقيق هذا الدور الإدارة العامة للمكتبات والوثائق والإدارات المرتبطة بها.

وتعد مكتبات المعهد في الوقت الحاضر من أهم المكتبات المتخصصة على مستوى المملكة والوطن العربي. وهي تهدف إلى توفير وتنظيم أوعية المعلومات في حقول المعرفة ذات العلاقة بنشاطات المعهد المختلفة، وتيسير الاستفادة منها. وتتميز باقتناء أحدث المعلومات في مجال العلوم الإدارية والعلوم المرتبطة بها، مثل القانون والمحاسبة والاقتصاد والحاسب الآلي والمكتبات والمعلومات والإعلام وغيرها، كما تتميز باستخدام أحدث التقنيات والأنظمة المحوسبة ووسائل الاتصال الحديثة كالإنترنت، وهي مهيأة لأن تتحول إلى المكتبات التي يطلق عليها (المكتبات الرقمية).

وتتولى مكتبة المعهد المركزية مهمة اقتناء وتنظيم مجموعات مكتبات المعهد، وتقديم خدمات المعلومات المناسبة للمستفيدين منها، وتتكون من عدة أقسام موزعة على مساحة تقدر بـ (4500) متر مربع. وتتيح المكتبة المركزية الاستفادة من محتوياتها لمنسوبي المعهد وغيرهم من خارج المعهد عن طريق الفهارس المحوسبة على موقع المكتبة في شبكة الإنترنت. كما تتوفر الإمكانيات نفسها، المعلوماتية والفنية والتقنية والبشرية، في مكتبات المعهد الأخرى في فرعيه بمنطقة مكة المكرمة والمنطقة الشرقية وكذلك الفرع النسائي بالرياض . 

ويتولى مركز الوثائق والمحفوظات مهمة جمع وتنظيم الوثائق الإدارية والتنظيمية والمطبوعات الرسمية في المملكة وتيسير الاستفادة منها، مثل المراسيم الملكية والأوامر الملكية والأوامر السامية وقرارات مجلس الوزراء، والقرارات التنظيمية، والقرارات والتعاميم التنفيذية وغير ذلك، ويتولى قسم الوثائق تقديم خدمات الوثائق للجهات الحكومية وللباحثين، وذلك بإتاحة الاتصال المباشر بقاعدة معلومات الوثائق (نمو).

الجودة

لم يكن التزام معهد الإدارة العامة بمبادئ ومفاهيم الجودة متزامناً مع نشأة وحدة الجودة التي استحدثت في عام 1418هـ، بل إن تطبيق المعهد لمفهوم الجودة سبق ذلك التاريخ بسنوات عديدة تزامنت مع إنشاء المعهد نفسه.

ويطبق المعهد مفاهيم الجودة على كافة نشاطاته الرئيسة المتمثلة في : التدريب، والبحوث، والاستشارات، والتوثيق الإداري سعيًا لتقديم خدمات متميزة وذات جودة عالية، وبأقل تكلفة.

ويلتزم المعهد بنظام الجودة وعمليات التحسين المستمر للقيام بالعمل الصحيح بشكل صحيح، وذلك من خلال فرق عمل يتم تدريبها وتمكينها من القيام بعمليات التحسين المستمر. ويتكون نظام الجودة في المعهد من أربعة عناصر رئيسة، تتمثل في: قياس الجودة، وتقييم الجودة، وتحسين الجودة، وضبط الجودة.

مركز الأعمال :

سعيًا من معهد الإدارة العامة نحو التوسع في تقديم خدماته التدريبية والاستشارية والبحثية لتشمل القطاع الأهلي، إضافة للقطاع الحكومي، أنشأ المعهد مركزًا للأعمال أنيط به مهمة تقديم هذه الخدمات بمقابل. وذلك انسجامًا مع المادة الثانية من نظام المعهد، التي أجازت للمعهد تقديم الخدمات التدريبية والاستشارية والبحثية، وأي خدمة علمية أخرى لغير الجهات الحكومية وللجهات الحكومية في بعض الحالات، بمقابل مالي وفقًا لضوابط يضعها مجلس الإدارة.

ويتولى معالي المدير العام لمعهد الإدارة العامة الإشراف على أعمال المركز الذي يزاول نشاطاته بمقر المعهد الرئيس بالرياض وفرعيه بمنطقة مكة المكرمة والمنطقة الشرقية والفرع النسوي بالرياض.

وتتمثل أهداف المركز في تقديم التدريب، والبحوث، والدراسات، والاستشارات، والخدمات العلمية في المجالات التنموية والإدارية، وخدمات المرافق، والخدمات الأخرى المتاحة، وذلك بمقابل مالي للقطاع الأهلي، وللقطاع العام في حالات معينة يتم تحديدها.

 

مركز الحاسب الآلي :

انسجاماً مع التطورات التقنية والمعلوماتية الحديثة يعمل مركز الحاسب الآلي بمعهد الإدارة العامة على نشر الثقافة المعلوماتية للحاسب الآلي بين منسوبي المعهد، من خلال مواكبته للتطورات التقنية في عالم الحاسب الآلي والإنترنت، حيث يقوم المركز بدعم العملية التدريبية من خلال إدارة التطبيقات وتطوير الأنظمة، وإدارة خدمات المستفيدين. بالإضافة إلى تقديمه لخدمات المساندة الفنية للمعهد وفروعه المختلفة، وقام المركز بتطوير العديد من الأنظمة في المعهد لتتم كل العمليات والإجراءات فيها بشكل آلي.

الإدارة العامة للطباعة والنشر :

إدراكًا لأهمية نشر الفكر الإداري الذي يمثل واحدًا من أهداف معهد الإدارة العامة، أنشأ المعهد إدارة عامة للطباعة والنشر، وأوكلت إليها مهام الإشراف على طباعة وتوزيع مطبوعات المعهد من الأعمال العلمية والبحوث والدوريات.

وتعمل إدارة الطباعة على طباعة أعمال المعهد العلمية والإعلامية عبر مراحل فنية مختلفة وفق أحــدث المعايير المتبعة في المطابع الكبرى، وتستخدم في ذلك أحدث الأجهزة والآلات. وتسعى الإدارة إلى مواصلة دفع عجلة التطوير على المستوى التقني والبشري بما يرفع الإنتاجية، كمًا وجودةً، لمواكبة الزيادة المطردة في الأعمال العلمية التي يصدرها المعهد.

وتتولى إدارة النشر مهمة بيع وتوزيع الأعمال العلمية داخل وخارج المملكة من خلال دور نشر متخصصة يتم التعاقد معها رسميًا، إضافة إلى توزيع الأعمال العلمية عن طريق مراكز بيع الكتب بالمقر الرئيس للمعهد وفروعه.

واتساقًا مع القيمة العلمية والمعرفية لمطبوعات المعهد، ومع ما هو متوقع مستقبلاً من تزايد لتلك الأعمال، ومع التنامي الملموس لحركة توزيع وبيع المطبوعات، وسع المعهد دائرة المشاركة في المعارض الدولية للكتاب داخل المملكة وخارجها لتشمل معظم المعارض الإقليمية والدولية.

العلاقات العامة والإعلام  :

إيماناً من المعهد بأهمية التواصل مع جمهوره الداخلي والخارجي، تقوم إدارة العلاقات العامة والإعلام بعمليات اتصال مخططة وهادفة ترمي إلى توثيق العلاقة بينه وبين جمهوره الداخلي، وكذلك تعزيز الصلة مع جمهوره الخارجي. وتستخدم من أجل ذلك وسائل متعددة منها الإصدارات الإعلامية كمجلة (التنمية الإدارية) الإعلامية الشهرية التي توزع داخل المعهد وخارجه، ونشرة (يومية المعهد) الإخبارية اليومية الإلكترونية الخاصة بأسرة المعهد، كذلك إهداء مطبوعات المعهد الأخرى للمسئولين والمتخصصين والمهتمين، كما  تحرص الإدارة كذلك على دعوة هؤلاء لحضور المناسبات التي يقيمها المعهد. كذا تبادر بالمشاركة في المعارض والمهرجانات والمناسبات المختلفة التي تقام على مدار العام. وتحرص كذلك على التواصل مع وسائل الإعلام المختلفة المقروءة والمرئية والمسموعة، كما تعمل على تنظيم الحملات الإعلامية التوعوية لمنسوبي المعهد ومتدربيه ودارسيه تفاعلاً مع الحملات التوعوية الوطنية المختلفة.

وتقوم الإدارة بجميع عمليات التنسيق لتنفيذ الزيارات المختلفة للمعهد التي يقوم بها كبار المسؤولين وضيوف المملكة وكذلك الوفود الطلابية، كما تتولى الإدارة الإشراف الإداري على مركز الأمير سلمان للمؤتمرات، وكذلك الإشراف على خدمات مطعم المعهد.

لجنة النشاط الاجتماعي :

في خضم مهام المعهد ومسؤولياته التدريبية والبحثية والاستشارية لم يغفل عن البعد الإنساني في علاقته بمنسوبيه، إذ أدرك مبكرًا أهمية هذا الجانب الحيوي وعمل على بناء وتنمية العلاقات الاجتماعية سعياً نحو ترسيخ مبدأ التعاون والتكافل على النطاق غير الرسمي، إضافة إلى تنمية المواهب الثقافية والرياضية لدى العاملين في المعهد بمختلف مستوياتهم الوظيفية والعلمية، وإتاحة الفرصة أمامهم لممارسة هواياتهم المختلفة. ومن أجل تحقيق هذه الأهداف تم تأسيس لجنة خاصة للاضطلاع بهذا الدور منذ العام (1403هـ) تحت مسمى (لجنة النشاط الاجتماعي)، وهي لجنة مستقلة يتم اختيار أعضائها عن طريق الاقتراع، ويصادق على هذا الاختيار معالي المدير العام للمعهد.